رونار متمسك بالرحيل عن المنتخب المغربي..والشرط الجزائي يقف عقبة في مفاوضاته مع المنتخب المصري


في تطور جديد خاص برحيل هيرفي رونار عن المنتخب المغربي، كشف موقع “اليوم السابع” المصري قبل قليل من يومه الجمعة 13 يوليوز، أن مفاوضات اتحاد الكرة المصري برئاسة هاني أبو ريدة، مع الإطار الفرنسي تعثرت بعدما تمسكت الجامعة الملكية المغربية لكرة القدم باستمرار الثعلب الفرنسي مع أسود الأطلس خلال الفترة المقبلة.

وأوضح الموقع المصري أن الجامعة الملكية المغربية لكرة القدم، أبلغت المدرب الفرنسى هيرفي رونار بأنه في حال رغبته في الرحيل عقب انتهاء مشوار المغرب فى المونديال، فعليه سداد الشرط الجزائي الموجود فى عقده مع الجامعة المغربية والممتد حتى 2022، ويقدر قيمته بـ4 ملايين دولار.

وأكد المصدر ذاته أن هيرفي رونار، أبلغ إتحاد الكرة المصري برغبته في الرحيل عن المغرب، إلا أن الشرط الجزائي يبقى هو العقبة الوحيدة أمام رغبته، لذا فإنه سيرحل عن أسود الأطلس في حال نجاح أي من المنتخبات التي تفاوضه فى سداد الشرط الجزائي سواء اليابان أو الجزائر أو مصر، مشيرا إلى أن إتحاد الكرة بمصر سيكون عاجزا عن سداد الشرط الجزائي فى عقد رونار الذي يقدر بـ 70 مليون جنيه تقريبا، لذا تتجه النية لدى الإتحاد لإغلاق ملف المدرب الفرنسي.