آخر تطورات قضية الفتاة “المنقبة” بعد متابعتها في حالة اعتقال


قررت النيابة العامة في تطوان، اليوم الخميس، متابعة الفتاة بطلة الفيديو الإباحي، التي عُرفت ب”مولات الخمار”، في حالة حالة اعتقال.

وحسب بعض المصادر إعلامية، فقد تم إيداع، الفتاة التي تبلغ من العمر 29 سنة، في السجن المحلي 2 “الصومال”، في تطوان، في انتظار مثولها أمام قاضي التحقيق، يوم 14 يناير الجاري.

وأضافت المصادر ذاتها أن بطل الفيديو الذي تتجاوز مدته 3 دقائق، غادر المغرب قبل أزيد من عام، ويعيش في إحدى الدول الأوروبية.

ومن جهة أخرى، فإن الفيديو يعود إلى سنة 2015، حين تم توثيق العلاقة الحميمية التي جمعتهما، كما أن المعنية بالأمر مطلقة وأم لطفلين.