أول خروج إعلامي لأب “أمين” المكلف بصفحة الكوديم ولي مات هو وصحابو فكسيدة خايبة


تسببت حادثة سير “مميتة” في وفاة أعضاء الخلية الإعلامية الخاصة بفريق النادي المكناسي، الممارس ضمن القسم الوطني هواة، زوال يومه الأحد.

وكان أعضاء الخلية الإعلامية لـ”الكوديم” بصدد التوجه لمدينة قصبة تادلة من أجل تغطية مباراة فريقهم أمام الشباب المحلي، قبل أن يتعرضوا لحادثة سير أودت بحياتهم.

وأثارت وفاة أعضاء الخلية الإعلامية للنادي المكناسي حزنا كبيرا في الأوساط الرياضية، مباشرة بعد انتشار خبر تعرضهم لحادثة السير المميتة.

ومن المرتقب أن يواجه النادي المكناسي مضيفه شباب قصبة قصبة تادلة، انطلاقا من الساعة الثالثة عصرا بالتوقيت المغربي، على أرضية الملعب البلدي بقصبة تادلة، لحساب الجولة الـ11 من القسم الوطني هواة.

وخرج أب أمين الذي طان من بين الشباب اللذين لقو حتفهم في أول تصريح إعلامي والذي ظهر فيه وهو متؤثرا بشكل كبير، ولا زال غير مصدقا لهذا الحدث الأليم.

لمشاهدة الفيديو :