الروينة بعد قرار الحكومة المفاجئ


أحدث القرار المفاجئ لوزارتي الداخلية والصحة، مساء اليوم الأحد، والقاضي بمنع التنقل من وإلى 8 مدن مغربية، فوضى عارمة وارتباكا كبيرا في صفوف المواطنين، الذين سارعوا للالتحاق بمدنهم قبيل منتصف الليل.

ويتعلق القرار المذكور بمدن طنجة وتطوان والدار البيضاء وفاس ومكناس وسطات وبرشيد ومراكش.

وبعد دقائق قليلة من إصدار البلاغ المشترك بين وزارتي الداخلية والصحة، شهدت المحطة الطرقية لأولاد زيان حالة من الفوضى والازدحام حيث تجمهر مئات المواطنين داخل وخارج المحطة من أجل العودة إلى مدنهم قبل موعد المنع.