القضية كبرات وسخنات وخدات تطورات جديدة بعدما دخلوا مغاربة على الخط


بعد مضي بضعة أيام على انتشار الفيديو الذي ظهرت فيه سيدة تدعي أنها أمهما الحقيقية، خرجت الفنانتان صفاء وهناء عن صمتهما واختارتا إطلاع جماهريهما على موقفهما من الفيديو المثير للجدل.

صفاء وهناء أكدتا في البداية أنهما متفاجئتان أيضا بما ورد على لسان السيدة في الفيديو الأول، لكنهما عبرتا عن أسفهما لكون كل ما جاء فيه لا يمت للحقيقة بصلة.

وأضافت المتحدثتان أنهما كانتا ستتشرفان بها أما وكانتا ستخبران الجميع بذلك، غير انهما ليستا طفلتاها لأن لديهما أما حقيقية وهي حقيقة قطعية لا شك فيها.

وفي السياق ذاته عرفت هذه القضية تطورات جديدة بعد دخول مغاربة على الخط.