شاب تعداوه عليه “الخطافة” بولاد زيان وسرقوه.. والأمن يتدخل


فتحت المصلحة الولائية للشرطة القضائية بمدينة الدار البيضاء، بحثا تمهيديا تحت إشراف النيابة العامة المختصة، لتشخيص هويات الأشخاص المشتبه في تورطهم في قضية السرقة بالعنف التي كان ضحيتها أحد مستعملي الطريق من طرف أشخاص يمتهنون النقل السري.

وكشفت مصالح الأمن بالدار البيضاء، في بلاغ لها، أنها تفاعلت بجدية كبيرة مع شريط فيديو منشور على مواقع التواصل الاجتماعي، يظهر فيه شخص يحمل علامات للعنف على مستوى وجهه، ويصرح بأنه كان ضحية سرقة بالعنف من طرف مستعملي سيارة ينشطون في النقل السري انطلاقا من محطة أولاد زيان بالدار البيضاء.

وأضاف المصدر نفسه، أنه تنصب حاليا الأبحاث التقنية والتحريات الميدانية تحديد هوية الضحية المفترض لهذه الأفعال الإجرامية، للاستماع له في محضر قانوني ورصد ظروف وملابسات هذه القضية، بينما تتواصل عمليات البحث والتنسيق مع مصالح الدرك الملكي لضبط المشتبه فيهم المتورطين في ارتكاب هذه الأفعال الإجرامية.

هذا، وتداول نشطاء مواقع التواصل الاجتماعي ليلة امس، شريط فيديو، لشخص يحمل علامات العنف على مستوى وجهه، ويحذر المواطنين الراغبين إلى الالتحاق بمدنهم، قبيل منتصف ليلة امس، إلى عدم السفر مع أشخاص مجهولين يدعون أنهم يقدمون يد المساعدة لهم.

وكان قرار الذي اعلنت عنه كل من وزرتا الداخلية والصحة القاضي بوقف حركة التنقل من وإلى 8 مدن مغربية، مساء أمس الاحد، أحدث ارتباكا كبيرا في صفوف المواطنين، الذين سارعوا للالتحاق بمدنهم قبيل منتصف الليلة، موعد تنفيذ القرار.