طفل وختو غتاصبوهم تلاميذ وسط مدرسة فمراكش والأم منهارة


في حوار إعلامي صادم جدا، كشفت أم مكلومة عن تفاصيل خاصة باغتصىاب ابنها وابنتها وسط مؤسسة تعليمية بمدينة مراكش.

وأوضحت الأم بأن ابنها تعرض للإغتصىاب منذ أربع سنوات من طرف تلاميذ كانوا يدرسون معه في نفس المؤسسة، ليتكرر الأمر مع ابنتها ودائما مع تلاميذ من نفس المؤسسة.

وأضافت المتحدثة ذاتها، بأنهم يعيشون المعاناة بعد هذه الأحداث، وكما أنها سبق لها ان لجأت للمحكمة وتمت إدانة التلاميذ، لكنها لم تأخد بعد التعويضات المادية التي قدرها عشريون ألف درهم.