لحظة تهجم “أبو زعيتر” على الأطر الطبية والإعتداء عليهم


فوجئ الطاقم الطبي المداوم لمستعجلات المستشفى الجامعي ابن سينا بالرباط، بحضور أبو زعيتر ليلة الثلثاء-الأربعاء وبالتحديد الساعة الثانية صباحا، وبدأ يصرخ على طبيبة المداومة، ويتدخل في عملها حول التعاطي مع الحالات الموجودة بالمستعجلات، ولم يغادر المستشفى إلا قرابة الثالثة صباحا بعد حضور الشرطة، حيث أكدت الطبيبة أنها لا تريد متابعة أبو زعيتر من أجل الإعتداء اللفظي عليها وتدخله في عملها بدون وجه حق.

واستنكرت مصادر نقابية تطاول ابو زعيتر على الأطر الطبية بمستعجلات ابن سنا بالرباط، وتساءلت : “من يكون هاد ابو زعيتر؟”  ليقوم بمهمة تفتيشية  حسب قوله بالمستشفيات العموميةلمواجهة تفشي فيروس كورونا.