مديرية الصحة في الناظور تخرج عن صمتها بخصوص فيديوهات الاكتظاظ والإهمال في صفوف مرضى كورونا


خرجت المندوبية الإقليمية لوزارة الصحة في الناظور، اليوم الاثنين (9 نونبر)، عن صمتها بعد تداول فيديوهات وتسجيلات صوتية على مواقع التواصل الاجتماعي منسوبة إلى المستشفى الإقليمي الحسني والتي توثق لمرضى في وضع مزري.
وفندت المندوبية في بلاغ لها صحة الفيديوهات التي توثق وجود مرضى في حالة اكتظاظ ويفتقدون لشروط الرعاية الصحية اللازمة، مؤكدة أن ما تم نشره لا علاقة له من قريب ولا من بعيد بالرعاية التي يتلقاها المرضى في المستشفى.
وثمنت المديرية، في البلاغ ذاته، المجهودات الجبارة التي تبذلها كافة الأطر الصحية، والعاملين بالقطاع، داعية المواطنين إلى الالتزام بالإجراءات والتدابير الصحية التي اتخذتها السلطات للحد من تفشي الوباء.