مستجدات الطفلة المختفية “مروى” بزاكورة


أفادت مصادر إعلامية أنه تم العثور، صباح اليوم الأربعاء، على الطفلة المختفية مروى لمام، ذات الخمس سنوات، بعد ساعات من البحث، والتي كانت موضوع بحث من طرف الدرك الملكي والساكنة والسلطة المحلية بدوار تكشطات التابع للنفوذ الترابي لجماعة بوزروال، إقليم زاكورة.

وأضافت المصادر ذاتها، بأن المصالح الأمنية التي أطلقت عملية واسعة النطاق للبحث عن الطفلة المختفية، بأمر من الوكيل العام للملك لدى محكمة الاستئناف بورزازات، تمكنت من التوصل إلى مكان تواجدها والعثور عليها الليلة الماضية، بعد استنفار دام حوالي ست ساعات.

وبحسب مصدر أمني مسؤول فقد جرى تحديد مكان تواجد المختفية، التي كانت في صحة جيدة، لدى أحد الرحل بدوار يبعد عن مسقط رأسها بحوالي 7 كيلومترات.

وأوضح المصدر ذاته أن عناصر الدرك الملكي ستستمع إلى الشخص الذي وجدت المختفية بمنزله في محضر رسمي، بأمر من النيابة العامة المختصة، من أجل معرفة جميع ملابسات اختفائها وأسباب تواجدها لديه، خاصة أن منزل أسرتها يبعد عن منزله بحوالي 7 كيلومترات.

وكانت أسرة “مروى لمام” أبلغت مصالح الدرك الملكي والساكنة المحلية باختفاء ابنتها في ظروف غامضة، وذلك بعد مغادرتها مؤسسة للتعليم الأولي زوال أمس الثلاثاء، مرجحة أن يكون سبب اختفائها مرتبطا بعملية اختطاف.