وزارة الصحة تكشف إصابة 689 من مخالطي المصابين وأزيد من 4 آلاف تحت المراقبة الصحية


تواصل وزارة الصحة، منذ بداية تفشي وباء كورونا في المغرب، مراقبة وتتبع مخالطي المصابين بالفيروس المستجد، للحد من انتشاره.

وقال مدير مديرية علم الأوبئة ومكافحة الأمراض بوزارة الصحة، محمد اليوبي، عشية اليوم الأحد، أنه من بين 9 آلاف و984 مخالطا تم تتبعهم منذ بداية هذا الوباء، تم اكتشاف 689 حالة من بين اجمالي الحالات البالغ 1661.

وأضاف محمد اليوبي أن وزارة الصحة لا زالت تضع 4491 مخالطا تحت المراقبة الصحية، وتتتبع حالتهم للمحاولة في الحد من انتشار الفيروس.

وقررت وزارة الصحة تعميم علاج الكلوروكين على كل حالة محتملة إصابتها بفيروس كورونا المستجد تظهر عليها الأعراض، دون انتظار النتائج المختبرية، بناءً على توصيات اللجنة التقنية والعلمية الاستشارية التابعة للبرنامج الوطني للوقاية ومراقبة الأنفلونزا والأمراض التنفسية الحادة.

ويذكر أن وزارة الصحة أعلنت أنه تم تسجيل 116 حالة إصابة مؤكدة جديدة بفيروس كورونا المستجد (24 ساعة)، ليرتفع العدد الإجمالي بالمملكة إلى 1661 حالة.